تجربتي مع التدريس أونلاين بعد مرور عام علي البداية

تجربتي مع التدريس أونلاين بعد مرور عام علي البداية

تجربتي مع التدريس أونلاين بعد مرور عام علي البداية

No Comments on تجربتي مع التدريس أونلاين بعد مرور عام علي البداية

يمر هذه الأيام عام كامل علي بداية تجربتي مع التدريس أونلاين و قد بدأت هذه التجربة في يونيو 2015 عندما أخذت أولي خطواتي في تحضير كورس خاص بي علي موقع يوديمي.

البداية مع موقع يوديمي:

و كانت بدايتي علي يوديمي مع كورس” احترف الفريلانسينج بالعربي” و الذي استغرق أعداده قرابة الشهرين ليكون جاهزاً للنشر علي الموقع.

و كان بداية نشر الكورس تجربة لا تصدق بعد معاناة طويلة مع التسجيل و التصوير للكورس و محاولة الوصول بجودة المادة المقدمة لتتناسب مع الشروط الصعبة التي يضعها موقع يوديمي كشرط لنشر الكورسات علي موقعهم من حيث جودة الصوت و الصورة.

و مع مرور الوقت بدأت أستمتع بالتجربة و فكرت في إضافة كورس جديدة فقمت بنشر كورس بعنوان” اكتشف الفريلانسينج مع فايفرر” و بعدها بعدة أشهر فكرت في عمل كورس عن موضوع مختلف و غير متخصص و كان كورس” أسرار الشراء أونلاين بأمان“.

و بعد مرور قرابة الثمانية أشهر بدأت في نشر كورساتي علي مواقع أخري مثل موقع ندرس و هو أحد المنصات المتميزة للتعليم الإلكترني العربية ثم جاء بعدها نشر كورس علي موقع تصميمي كثاني موقع عربي أنشر عليه.

mamdouh-nadrus-courses

ثم فكرت في أن أبدا في نشر كورسات باللغة الإنجليزية لأنها صاحبة الجمهور الأكبر في هذا المجال و لأن متحدثي الإنجليزية يشكلون العدد الأكبر من مشتركي موقع يوديمي فكان كورسي الأول

Super Star Freelancer :: Freelancing for Designers

 

أين وصلت اليوم؟

و اليوم وصل عدد المشتركين في كورساتي علي موقع يوديمي 1330 طالب مع 73 دولة حول العالم أكثرهم من مصر و السعودية و والمغرب و أمريكا و الجزائر.

كما بدأت مؤخراً في نشر كورساتي الأنجليزية الجديدة علي موقع Skillshare و لي عليه حتي الآن 4 كورسات منشورة.

screenshot-www.skillshare.com 2016-06-13 02-26-25

أنطباعاتي عن التجربة بشكل عام:

  • التجربة بشكل عام ممتعة فأن تنتقل من التدريب المحلي في مدينتك أو ما حولها لتدريب ناس في أي مكان في العالم يفتح أمامك آفاق أوسع و يجعلك تشعر بمتعة كبيرة
  • الأمر ليس سهلاً علي الاطلاق لنفس السبب السابق فمطلوب منك أن تقدم مستوي مرتفع من المحتوي و طريقة العرض و جودة الصوت و الصورة و هو أمر يتطلب الكثير من الوقت و الجهد و المال أحياناً
  • لا يزال مفهوم الشراء أونلاين و شراء الكورسات بشكل خاص غير ناضج بالشكل الكافي في مجتمعاتنا العربية مما يجعل إنتاج محتوي عربي للكورسات غير مجدي أقتصادياً بالشكل الكافي( من واقع تجربتي الشخصية علي الأقل)
  • و لهذا السبب تجد الكثير من المدربين العرب و المصريين يلجأون لانتاج محتوي باللغة الإنجليزية لأنها السوق الاكبر عالمياً و بالتالي فهي مربحة بشكل أكبر
  • التسويق للكورسات له نفس أهمية انتاج محتوي قيم و بدونه سيظل المحتوي الجيد بدون مشاهدين يستفيدوا منه

نفسك تخوض التجربة؟

لو بتفكر أنك تبدأ في التدريس أونلاين وعندك الرغبة و الحماس للخطوة دي أشجعك عليها جداً المهم أنك تكون هتعمل الموضوع ده عن حب و استمتاع مش بغرض الكسب المادي فقط زي ناس كتير بتتواصل معايا و بيكون ليهم سؤال واحد” هكسب كام لو نشرت كورس علي يوديمي؟|

التدريس أونلاين بلا شك تجربة ممتعة و هتزيدك خبرة و معرفة و هتخليك حريص أنك تتعلم و تطور من نفسك.

جاهز أنك تبدأ؟

udemy-teach

المقال المفصل ده هيساعدك تعرف كل حاجة محتاجها علشان تقدر تبدأ التدريس أونلاين

لو عندك أي سؤال عن الموضوع يسعدني الإجابة عليه.

تحياتي,

د/ ممدوح عز

Related Posts

Leave a comment

Social Media

اشترك في النشرة البريدية

Back to Top

Shares